العقاد يمتحن نائب فى القراءة والكتابة سنة 1930

0

كتب فرحات غنيم

دستور 23 كان بينص صراحة على ضرورة إتقان عضو مجلس النواب للقراءة والكتابة ، وللاسف كان تطبيق المادة بيتم بعد فوز النواب بالعضوية ، وتطبيق المادة بيتم من خلال لجنة من المفكرين لإمتحان النائب المطعون فى عضويته بحجة عدم درايته بالقراءة والكتابة ..

فى 1930 كانت لجنة إختبار النواب مكونة من النواب ” عباس محمود العقاد وفكرى أباظة وتوفيق دوس ” ، وفوضت اللجنة عباس محمود العقاد لإختبار النائب عيسوى صقر فى القراءة والكتابة ، ولما عرف عيسوى إن العقاد هو اللى هيختبره قال : لا يا فكرى بك .. حرام عليك .. انت حتسيب ” العجاد ” يمتحنى ؟ .. ده راجل صعب احلف لك انه لو يمتحنك انت يا فكرى بك لازم ” يسجطك ” .

حضر العقاد ومعاه نسخ مختلفة من جرائد وعرضها على النائب عيسوى صقر ، وطلب منه يختار نسخة يقرا منها ، فاختار عيسوى جريدة المقطم لان حروفها كبيرة ، وطلب منه العقاد يختار اى خبر ويقراه ، واختار عيسوى خبر وحاول يقراه ، وبعد محاولات اخد العقاد الجريدة واملى على عيسوى كلمات من الخبر ..

– اكتب تصل .

– طسل

– اكتب البعثة

– البعسة

– اكتب الامبراطورية

– لا يا عجاد .. ده كتير جوى

– كده هقبل الطعن يا عيسوى

– يا عجاد عيب عليك تسجطنى

– اعمل اية يا شيخ عيسوى .. انت متستحقش النجاح

– ازاى بجى .. انا مش كتبت ” طسل ” صح .

– لا

– على العموم ادينى صوتك احسن لك .. لانى حادخل البرلمان سواء سجطتنى او نجحتنى .

اصر العقاد على موقفه ، ولجأ الشيخ عيسوى لحزبه ” الآحرار الدستوريين ” ، وأكد لهم إنها مؤامرة من السعديين ضد الآحرار الدستوريين ، والهدف منها اخراجه من المجلس وإدخال عضو سعدى ، وثارت ثائرة الدستوريين ، وقامت مشكلة بينهم وبين السعديين ، وإحتكموا للنقراشى باشا ، اللى كان قراره الحفاظ على عضوية عيسوى صقر ورفض الطعن خوفا من خسارته السياسية للدستوريين ، وعلى باب البرلمان قابل عيسوى العقاد وقاله : ادى انت سجطتنى يا عجاد .. عمل ايه تسجيطك ؟

ضحك العقاد ورد قال له : اقسم لك يا شيخ عيسوى بانك احق بعضوية المجلس منى ومن توفيق دوس وفكرى اباظة .. لانك وحدك تمثل 95 % من الشعب .. اما نحن فلا نمثل إلا 5 % الباقية .

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Translate »