مقاتلو طالبان يدخلون القصر الرئاسي في كابول بعد فرار الرئيس

0

كتب. فرحات غنيم

طمأنت طالبان شعب أفغانستان، مؤكدة أنها لن تنتقم من المسؤولين ولا الجيش النظامي

دخل مقاتلو حركة طالبان القصر الرئاسي في كابول دون وقوع أي اشتباكات مع حراس الأمن هناك، بحسب ما أوردت وكالة الأنباء الإسلامية الأفغانية.

وقالت الوكالة نقلاً عن مصدر في حركة طالبان إن مقاتلي الحركة دخلوا القصر الرئاسي مساء الأحد بعد أن “وافقت” قوات الأمن المتمركزة في القصر على “دعوة طالبان للسلام”.

وأضاف المصدر، الذي لم يُذكر اسمه، متحدثاً من داخل القصر، أن قائد اللجنة العسكرية في طالبان الملا عبد القيوم ذاكر، موجود في القصر أيضاً.

وقالت الوكالة إن مقاتلي طالبان موجودون الآن في معظم مناطق العاصمة الأفغانية لـ “ضمان أمن المدينة”.

وباتت أفغانستان على وشك الوقوع بالكامل تحت سيطرة حركة طالبان مع فرار الرئيس أشرف غني من البلاد.

وقد أحكمت طالبان سيطرتها على البلاد بأكملها تقريباً مع انسحاب القوات التي تقودها الولايات المتحدة.

وتداعت الدول الغربية أيضاً لإجلاء مواطنيها. وأرسلت الولايات المتحدة مروحيات عسكرية لنقل الموظفين من مجمع السفارة المحصن جداً في كابول إلى المطار.

وقالت وزارة الداخلية الأفغانية إن مفاوضات أُجريت بشأن ضمان الانتقال السلمي للسلطة.

وفي رسالة تطمين للأفغان، قال سهيل شاهين، المتحدث باسم طالبان لبي بي سي: “نؤكد للشعب في أفغانستان أنه لن يكون هناك انتقام من أي أحد”.

وتخطط روسيا للدعوة إلى اجتماع طارئ لمجلس الأمن لمناقشة الوضع في أفغانستان.

وأعلنت موسكو أنها لن تغلق سفارتها في كابول لأنها تلقت ضمانات أمنية من طالبان.

ونقل عن متحدث باسم السفارة الروسية في كابول إن موسكو مستعدة للتعاون مع حكومة مؤقتة في أفغانستان.

ويأتي دخول حركة طالبان كابول بعد عشرين سنة من طردها منها بعد غزو عسكري بقيادة الولايات المتحدة.

الحرب في أفغانستان: طالبان تسيطر على مدينة مزار شريف آخر معاقل الحكومة في الشمال

الحرب في أفغانستان: اجتماع لسفراء دول حلف الناتو لبحث الوضع الأمني والتخطيط لإجلاء الرعايا

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Translate »