محمد الحسن الميرغني ومبادرة الحزب للوفاق الوطني 

0

 

 

كتبت إنتصار الحاج 

 

    وصل مساء الأمس الى البلاد محمد الحسن الميرغني رئيس قطاع التنظيم بالحزب الإتحادي الديمقراطي الاصل بحسب وكالة السودان للأنباء ، وكان في استقباله عدد من قيادات الحزب على رأسهم عبد الله الميرغني والتوم هجو عضو مجلس شركاء الفترة الإنتقالية وعبد العزيز عشر ممثل حركة العدل والمساواة السودانية وعدد من قيادات الاحزاب .

وقال مالك درار نائب رئيس قطاع التنظيم بالحزب ان محمد الحسن الميرغني جاء لطرح مبادرة الحزب للوفاق الوطني حيث سيلتقي بقيادات الاحزاب وكل المكونات السياسيه ومعرفه ارائهم.

وأضاف درار ان هذه المبادرة تأتي وفق توجيهات مولانا محمد عثمان الميرغني رئيس الحزب الإتحادي الأصل الذي يؤيد الوفاق الوطني والتكاتف في المرحلة الانتقاليه وصولا الى انتخابات حره، مشيرا الى ان الزيارة تهدف ايضا إلى لم  شمل الحزب الإتحادي الديمقراطي الاصل، مشيرا الى ان هناك امال كبيرة على تحقيق مرحلة الوفاق الوطني باعتبارها مرحلة جديدة يقودها الحزب من أجل مصلحة السودان.

التوم هجو عضو مجلس شركاء الفترة الإنتقالية قال إن محمد الحسن رمز معروف وان قدومه له ما بعده من أجل وحدة القوى الحيه وان مشاركتنا في استقباله تمثل دفع العمل المشترك من الوفاق من أجل خروج السودان من الوضع الحالي.

عبد العزيز نور عشر ممثل حركة العدل والمساواة السودانية رحب بقدوم محمد الحسن مشيرا الى ادواره المميزه في تحقيق السلام وان وجودة يدفع الى الاستقرار وتنمية السودان .

جمعه الوكيل ممثل حركة جيش تحرير السودان بقيادة مني اركو مناوي قال ان الحزب الإتحادي الأصل جزء من السلام وهو عضو اساسي في نجاح حكومة الفترة الإنتقالية، مشيرا الى ان الحركة لها علاقات استراتيجيه مع الحزب الإتحادي مؤكدا اهميه التغيير وقال ان السودان وطن يسع الجميع .

فيما  حيت شذى عثمان الشريف امينة المرأة بالحزب الإتحادي الأصل القوات المسلحة في عيدها السنوي مشيرة الى ان مولانا الميرغني أكد على اهميه توحيد الكلمه وتناسي الجراحات من أجل وطن يسع الجميع، وقالت إن المبادرة مطروحة للجميع مؤكدة على ضرورة نبذ العنف مؤكدة الدعم الكامل للحكومة الانتقالية التي تعمل على تحقيق شعار الثوره، وقالت إن استقبال محمد الحسن شارك فيه ممثلون لعدد من الكيانات.

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Translate »