ماسر زيارة مستشار الأمن القومي الإماراتي لتركيا؟

0

كتب فرحات غنيم

رد الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، على سؤال حول إن كانت زيارة مستشار الأمن القومي الإماراتي، الشيخ طحنون بن زايد لتركيا تعني ذواب الجليد بين البلدين، قائلا: “مثل هذه التقلبات يمكن أن تحصل وحصلت بين الدول، وهنا أيضا حدثت بعض المواقف المماثلة”.

جاء ذلك في لقاء متلفز لأردوغان عقب لقاء الشيخ طحنون حيث قال وفقا لما نقلته وكالة أنباء الأناضول التركية الرسمية: “تركيا وفي مقدمتها جهاز استخباراتها قامت خلال الأشهر الماضية بعقد بعض اللقاءات مع إدارة أبو ظبي، وتم التوصل خلالها إلى نقطة معينة”، مضيفا: “سنعقد بعض اللقاءات مع محمد بن زايد في الفترة المقبلة، وبعد اجتماع اليوم أعتقد أنها ستُعقد إن شاء الله”.

وأضاف: “نولي أهمية لأن يجري الفاعلون الرئيسيون في المنطقة محادثات مباشرة وأن يتفاوضوا ويحلوا مشكلاتهم معا”، معربا عن “تمنيه في أن تحل بعض المشكلات في المنطقة خلال هذه اللقاءات، وأن تركيا والإمارات تنتمي لذات الثقافة والمعتقد”.

وتابع الرئيس التركي قائلا: “الإمارات ستقوم قريبا باستثمارات كبيرة في بلاده”، مشيرا إلى أنه ناقش مع الشيخ طحنون “مجالات ونوع الاستثمارات الممكن إقامتها”، لافتا إلى أنه “دعا كلا من نائب رئيس صندوق الثروة السيادية ورئيس مكتب الاستثمار التركيين لحضور الاجتماع وأنهم بحثوا خارطة الطريق المتعلقة بالاستثمارات”.

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Translate »