مستشفى مصري في جيبوتي للمرأة

0

 

كتب. فرحات غنيم

تعتزم مصر الشروع في إنشاء أول مستشفى لها في دولة جيبوتي، الشهر المقبل، وسيكون مخصصا للنساء والأطفال.

واستعرضت وزير الصحة المصرية، هالة زايد، الأحد، المخطط الهندسي والبرنامج الوظيفي للمستشفى المصري، مع نظيرها الجيبوتي أحمد عبد الله، الذي يزور القاهرة حاليا.

وتقول وزارة الصحة المصرية إن المستشفى سيقام على مساحة 8 آلاف متر، ويضم أقسام: النساء والتوليد، والاستقبال والطوارى والرعاية المركزة المناظير حضانات الأطفال، وغرف عمليات أطفال وغرف عمليات نساء.

وبالإضافة إلى ذلك، سيحتوي المستشفى على عيادات خارجية وعيادات متابعة الحمل والولادة وقسم للأشعة يضم جميع أنواع الأشعة وقسم للتحاليل المعملية.

وأشارت هالة زايد إلى أن المستشفى سيزود بمنطقة للخدمات تضم سيارة إسعاف ومحطة معالجة مياه ومحطة كهرباء ومحطة للتخلص الآمن من النفايات الطبية، بالإضافة إلى مدرسة للتمريض في تخصص الأطفال والنساء بإشراف مصري لضمان استدامة الخدمات المقدمة بالمستشفى.

ووجهت وزيرة الصحة المصرية بإرسال فريق طبي لتدريب الأطباء في دولة جيبوتي في مجال الطب الوقائي وبرامج رعاية الطفل والتطعيمات الأساسية للأطفال والتغذية، مما سيكون له أثر كبير في تحسين مؤشرات صحة الطفل.

وخلال مؤتمر صحفي مشترك بين الوزيرين، قالت زايد إنه سيتم البدء في تنفيذ المستشفى خلال الشهر المقبل بالتعاون مع إحدى الشركات العالمية في مجال الإنشاءات، حيث سيقع المستشفى بحي “بلبلة” في العاصمة جيبوتي، وفقًا لاحتياجات الجانب الجيبوتي.

وأضافت أن مصر ستقوم بإمداد المستشفى بالفرق الطبية وجميع التجهزات الطبية وغير الطبية والأدوية اللازمة لتشغيل المستشفى، فضلاً عن تبادل الخبرات وتدريب الأطباء في دولة جيبوتي.

ولفتت إلى أن إنشاء المستشفى يأتي استجابة لتوجيهات الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي عقب زيارته دولة جيبوتي في شهر مايو الماضي، حيث تم خلالها الاتفاق على إنشاء المستشفى.

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Translate »